الجمعة، 12 ديسمبر، 2014

كن ممن يقول ها أنا ذا

غريب أمر بعض الناس، تجده يتفاخر بأنه قد التقط صورة له مع الوزير الفلاني أو الشخصية الفلانية، أو يتفاخر بأن الدكتور الفلاني عمه، أو المسؤول الفلاني خاله، وماذا بعد يا أخي، إقرأ قول الشاعر:
ليس الفتى من يقول كان أبي    أن الفتى من يقول ها أنذا
أرنا ماذا فعلت أنت
ماذا أنجزت أنت
هذا هو الشئ الذي تفتخر به، إنجازاتك أنت لا إنجازات عمك أو جدك أو خالك.
بعضنا يفتخر بنسبه، البعض الآخر يفتخر بجمال جسده، وبعضهم يفخر بلونه
لا ياحبيبي، هذه أشياء نلتها قدرا من المولى وعز وجل، ولم يكن لك فيها لا ناقة ولا جمل،
ليس لك أي مساهمة أو دخل في لونك، أو نسبك، أو شكل جسدك،
أرنا ماذا فعلت أنت
ماذا أنجزت أنت
هذا هو المعيار الحقيقي.